قائد الأنصار يكشف عن قواعد أمريكية في اليمن

قال قائد حركة انصار الله في اليمن ان يقودون حملات التطبيع مع العدو الإسرائيلي من يقودون العدوان على الشعب اليمني  , مؤكدا أن التطبيع هو عنوان لتمهيد المنطقة للعدو الإسرائيلي .

وأكد السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي في لقاء مع وفد قبلي من محافظة إب ،  أن هدف العدو إفقاد الشعب اليمني كل عناصر تماسكه وقوته، ليسهل السيطرة عليه بشكل عام.. وأضاف: “نحن كشعب يمني معني بمواصلة مشوارنا للوصول إلى الاستقلال والحرية، ومنع التدخل الأجنبي”.

كما اكد السيد عبدالملك ان تحالف العدوان غير جاد في الهدنة الإنسانية المعلنة من الأمم المتحدة , وقال ”  الأعداء يصرّحون في ظل الهدنة بأنهم يعدون العدة، وهذا يظهر توجههم للمرحلة المقبلة ” .

المح قائد الأنصار الى تشكيل المجلس الرئاسي في الرياضي بدلا عن الرئيس المنتهي ولايته عبدربه منصور هادي , وقال أن ترتيبات الأعداء الأخيرة مبنيّة على فشلهم وإخفاقاتهم طوال المرحلة السابقة.

مضيفا  “عندما وصل الأعداء إلى اليأس في فرض أحد عملائهم على الشعب أزاحوة وبطريقة مذلّة”.

وقال: “حفنة من المجرمين والخونة واللصوص أتوا بهم كقادة وعيّنوهم باختيار أجنبي”.. لافتا إلى أن بعض من عيّنهم الأجنبي مؤخرا فوجئوا بهذا القرار.

وأكد السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي أنه “لا يمكننا القبول أن نحكم بقرارات أمريكية”.. مبينا أن الخونة والعملاء هم من يقبلون أن يصادر قرارهم من ضابط سعودي أو إماراتي.

ولفت إلى أن الأمريكي اتجه لإنشاء قواعد في حضرموت والمهرة وعدن بعد أن اطمأن لما نفذته أدواته.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: