قراصنة روس يعطلون المواقع الإلكترونية لمطارات أمريكية

أعلنت مجموعة قرصنة إلكترونية روسية مسؤوليتها عن سلسلة من الاضطرابات التي تسببت مؤقتا في تعطل المواقع الإلكترونية لبعض المطارات الأمريكية.


وشنت المجموعة التي تسمى “كيلنت” سلسلة من الهجمات الإلكترونية في الأشهر الأخيرة ضد أهداف غربية، بما في ذلك هجمات عطلت بشكل مؤقت بعض المواقع الإلكترونية الحكومية خلال الأسبوع الماضي، وفقا لمسؤولين عن الأمن الإلكتروني.


وذكرت وكالة بلومبيرغ للأنباء أن مطار لوس أنجليس الدولي أصدر بيانا قال فيه إن موقعه الإلكتروني تعطل بشكل جزئي وأن التعطل كان مقصورا على أجزاء من الموقع الذي يستخدمه الجمهور. وأوضح البيان أنه لم تكن هناك إضطرابات بالأنظمة الداخلية للمطار كما لم تكن هناك أي صعوبات تشغيلية.


وذكرت شبكة “أي بي سي” نيوز أن الموقع الإلكتروني الخاص بمطار “لاغوارديا” تعطل أيضا، بالإضافة إلى مطار “دي موين” الدولي.


وعلى قناة مجموعة “كيلنت” على تليغرام، زعمت المجموعة أنها شنت هجمات على العشرات من المطارات الأمريكية، على الرغم من أنه لم يتضح على الفور عدد المطارات الأمريكية التي تضررت بالفعل.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: