أمريكا تدمر سلاسل الانتاج والتجارة العالمية والاقتصاد العالمى بكثرة التعريفات الجمركية التى وصلت إلى 4957 تعريفة + أخبار أخرى

وسط مخاوف بشأن سلسلة التوريد والتوتر الجيوسياسي، اتخذت بعض الاقتصادات خطوات نحو التوطين، بشكل أكثر تحديدا، تعيد الشركات التصنيع إلى بلدانها، بعد زيادة عدد من الحكومات الرسوم الجمركية.

ما هي التعريفة الجمركية؟

التعريفة هي ضريبة على البضائع المستوردة، يمكن أن تكون التعريفات مفيدة لأنها مصدر إيرادات للحكومة وتساعد على منع “إغراق” المنتجات عندما يقوم المصدرون بتسعير المنتجات في الخارج بأقل مما تستحق في بلدهم الأم.

من خلال إضافة ضريبة على البضائع المستوردة، يمكن أن تساعد التعريفة في الحفاظ على أسعار تنافسية للمنتجات المحلية.

ومع ذلك، يمكن أن يكون للضرائب على السلع المستوردة عيوب أيضا، فهي شكل من أشكال الحمائية التجارية، ويمكن أن تخفض النمو الاقتصادي والإنتاجية. في الواقع، حيث وجدت دراسة أن زيادة 3.6% في معدل التعريفة أدت إلى انخفاض بنسبة 0.4% في نمو الناتج المحلي الإجمالي بعد 5 سنوات.

التعريفة الضارة هي أي تعريفة تميز ضد المصالح التجارية الأجنبية، وتتصدر الولايات المتحدة هذه القائمة التي تضم بعض الدول.

تتصدر أمريكا قائمة الدول التي أصدرت تعريفات جمركية بعدد  4957 تعريفة، ثم الهند 2434، تليها، روسيا 2142، ثم اليابان 1597 تعريفة، تليها بريطانيا 1118 تعريفة، ثم باكستان 933، تليها، فالصين 777، تليها أستراليا 644، ثم إندونيسيا 573، تليها فيتنام 462 تعريفة.

تتمتع الولايات المتحدة بمعظم التعريفات إلى حد بعيد، مدفوعة جزئيا بالحرب التجارية التي بدأت مع الصين في عام 2018.

خضعت بعض المنتجات الصينية لرسوم جمركية بنسبة 25%، بما في ذلك قطع غيار السيارات والأثاث وأشباه الموصلات، وفقا لـ”visualcapitalist”.

اعتبارا من أغسطس/أب 2022، كانت واردات الولايات المتحدة من الصين من هذه المنتجات الخاضعة لضرائب شديدة أقل بنسبة 22% من مستويات ما قبل الحرب التجارية.

من ناحية أخرى، ارتفعت واردات الولايات المتحدة من المنتجات الصينية غير الخاضعة للتعريفة الجمركية بنسبة 50%.

في غضون ذلك، ردت الصين بتعريفاتها الخاصة على المنتجات الأمريكية. ومع ذلك، لا يزال لدى الصين سدس التعريفات الضارة التي تفرضها الولايات المتحدة.

في العقود القليلة الماضية، ساهم انضمام الصين إلى منظمة التجارة العالمية وخفض معدل التعريفة الجمركية في أن تصبح أكبر شريك تجاري في العالم.

في الطرف الآخر، لدى هونغ كونغ سياسة تجارة حرة، فهو الاقتصاد الوحيد الذي لا توجد لديه رسوم جمركية.

يعتمد اقتصاد هونغ كونغ بشكل كبير على التجارة، وكان سادس أكبر كيان تجاري في السلع في عام 2021.

التعريفات هي قضية معقدة، حيث تحتاج الحكومات إلى النظر في الفوائد والعيوب، فهناك تنوع كبير في عدد التعريفات السارية.

أخبار ذات صلة

السعودية تدعم اقتصاد باكستان.. مليار دولار لتمويل المشتقات النفطية

السعودية تدعم اقتصاد باكستان.. مليار دولار لتمويل المشتقات النفطية

مفاجآت خريطة سكان العالم في 2050.. 3 أزمات اقتصادية غير متوقعة

مفاجآت خريطة سكان العالم في 2050.. 3 أزمات اقتصادية غير متوقعة

قوة اقتصاد الإمارات.. قفزة في استثمارات البنوك

قوة اقتصاد الإمارات.. قفزة في استثمارات البنوك

هل يجوز عدم الإنجاب خشية الظروف الاقتصادية؟ رجال دين يجيبون (خاص)

هل يجوز عدم الإنجاب خشية الظروف الاقتصادية؟ رجال دين يجيبون (خاص)

اقتصاد

السعودية تدعم اقتصاد باكستان.. مليار دولار لتمويل المشتقات النفطية

العين الإخبارية

الخميس 2023/1/12 06:25 م بتوقيت أبوظبي

علما السعودية وباكستان - أرشيفية
علما السعودية وباكستان – أرشيفية

وقّع الصندوق السعودي للتنمية، الخميس، اتفاقية لتمويل المشتقات النفطية بمليار دولار دعما للاقتصاد الباكستاني.

تأتي الاتفاقية تنفيذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي رئيس مجلس الوزراء، ووقّع الصندوق السعودي للتنمية ممثلًا في الرئيس التنفيذي سلطان بن عبدالرحمن المرشد اليوم؛ اتفاقية لتمويل المشتقات النفطية بقيمة مليار دولار، حيث مثّل الجانب الباكستاني وكيل وزارة الشؤون الاقتصادية الدكتور كاظم نياز، وذلك بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

وتأتي الاتفاقية استمرارًا للدعم الذي تقدمه حكومة المملكة العربية السعودية لجمهورية باكستان الإسلامية الشقيقة، إذ هدفت الاتفاقية إلى دعم اقتصاد باكستان ونمو القطاعات الأخرى فيها، فضلًا عن مساعدة الجمهورية وشعبها الشقيق في مواجهة التحديات للإسهام في الوصول إلى اقتصاد مستدام.

وتأتي الاتفاقية امتدادًا للدعم المقدم سابقًا في عامي 2019 و2021 بقيمة 4.44 مليار دولار لتمويل المشتقات النفطية، من خلال الصندوق السعودي للتنمية مع وزارة الاقتصاد الباكستانية، وذلك بعد صدور التوجيهات الكريمة التي تعكس استمرار العلاقة الوثيقة بين البلدين الشقيقين.

يذكر أن الصندوق السعودي للتنمية نفّذ لجمهورية باكستان منذ تأسيسه أكثر من (40) مشروعًا وبرنامجًا إنمائيًا في مختلف القطاعات التنموية بمبلغ إجمالي قدره قرابة 1.4 مليار دولار؛ وذلك دعمًا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والوصول إلى مستقبل مزدهر.

أخبار ذات صلة

وزير الطاقة السعودي يكشف خطة بلاده لتصنيع الوقود النووي

وزير الطاقة السعودي يكشف خطة بلاده لتصنيع الوقود النووي

السعودية: ندعم السودان لتحقيق استقراره وأمنه

السعودية: ندعم السودان لتحقيق استقراره وأمنه

حساب المواطن السعودي.. هل تم إيداع راتب إضافي بالدفعة 62؟

حساب المواطن السعودي.. هل تم إيداع راتب إضافي بالدفعة 62؟

السعودية تزف البشرى.. حج هذا العام بدون قيود وخفض التأمين 73%

السعودية تزف البشرى.. حج هذا العام بدون قيود وخفض التأمين 73%

اقتصاد

مفاجآت خريطة سكان العالم في 2050.. 3 أزمات اقتصادية غير متوقعة

العين الإخبارية – حواش منتصر

الأربعاء 2023/1/11 09:33 م بتوقيت أبوظبي

مفاجآت خريطة سكان العالم في 2050
مفاجآت خريطة سكان العالم في 2050

في المتوسط​​، هناك 250 طفلا يولدون كل دقيقة حول العالم، وهذا يضيف ما يزيد عن 130 مليون إنسان جديد يدخلون العالم كل عام.

لذلك، ليس من المستغرب أن عدد سكان العالم، الذي يبلغ الآن 8 مليارات نسمة، قد تضاعف أكثر من 3 أضعاف منذ منتصف القرن العشرين.

تصدرت الدول الآسيوية، الهند والصين، تصنيفات الدول الأكثر اكتظاظا بالسكان في العالم لمئات السنين.

قائمة الدول الأكثر اكتظاظا بالسكان في 2022، تصدرتها الصين (1.43 مليار نسمة)، ثم الهند (1.42 مليار نسمة)، ثم الولايات المتحدة (338 مليون نسمة)، تليها إندونيسيا (276 مليون نسمة)، ثم باكستان (236 مليون نسمة)، تليها نيجيريا (219 مليون نسمة).

ووفقا للتوقعات قائمة الدول الأكثر اكتظاظا بالسكان في 2050، تتصدرها، الهند (1.67 مليار نسمة)، ثم الصين (1.32 مليار نسمة)، تليها، الولايات المتحدة (375 مليون نسمة)، تأتي بعدها نيجيريا (375 مليون نسمة)، ثم باكستان (366 مليون نسمة)، تليها إندونيسيا (317 مليون نسمة).

تحتل الصين حاليا المرتبة الأولى في هذه القائمة، لكن من المتوقع أن يتجاوز عدد سكان الهند عدد سكان الصين بحلول وقت لاحق من هذا العام، ليصل في النهاية إلى إجمالي 1.67 مليار في عام 2050.

الولايات المتحدة ونيجيريا وباكستان وإندونيسيا هي الدول التالية الأكثر اكتظاظا بالسكان في عام 2022، ومن المتوقع أن تحتفظ بهذه المواقع حتى عام 2050، وفقا لموقع “visualcapitalist”.

ومع ذلك، ما زال أمامهم طريق طويل قبل اللحاق بأول اثنين، مثل لا يصل عدد السكان مجتمعين إلى نصف إجمالي عدد السكان في الهند والصين.

ومن المثير للاهتمام، أنه من المقدر أن يرتفع عدد سكان نيجيريا إلى 375 مليونا بحلول عام 2050، وهو ما يعادل تقريبا عدد سكان الولايات المتحدة.

في عام 2022، كان عدد سكان الدولة الأفريقية حوالي 219 مليون نسمة فقط، ويعزى هذا الارتفاع المتوقع إلى حد كبير إلى معدل المواليد المرتفع والاقتصاد المزدهر وما ينتج عن ذلك من الهجرة من الريف إلى الحضر.

في حين أن العديد من البلدان ستشهد ازدهارا سكانيا على مدى العقود الثلاثة المقبلة، فمن المتوقع أن تواجه دول أخرى مثل الصين العكس.

فالصين التي يبلغ عدد سكانها في 2022 نحو (1.425 مليار نسمة)، سيتراجع هذا العدد إلى نحو (1.316 مليار نسمة) في 2050، كذلك اليابان التي يبلغ عدد سكانها (123.9 مليون نسمة) في 2022، سيتراجع إلى (104.1 مليون نسمة).

ضمن هذه القائمة أيضا تأتي روسيا التي وصل عدد سكانها في 2022 إلى نحو (144.7 مليون نسمة)، وسيتراجع إلى نحو (133.4 مليون نسمة) في 2050، نفس الأمر بالنسبة لإبطاليا التي يبلغ عدد سكانها نحو (59 مليون نسمة)، وسيهبط إلى (52.4 مليون نسمة) في عام 2050.

من ضمن هذه الدول أيضا كوريا الجنوبية، والتي سجلت في 2022 نحو (51.8 مليون نسمة)، بينما سيتراجع سكانها في 2050 إلى نحو (45.9 مليون نسمة)، نفس الأمر سيتكرر مع ألمانيا التي سجلت في 2022 نحو (83.4 مليون نسمة)، بينما سينخفض هذا الرقم في 2050 إلى (79.1 مليون نسمة).

من المتوقع أن تشهد العديد من دول العالم انخفاضا في عدد سكانها خلال الثلاثين عاما المقبلة، والسبب الرئيسي لذلك، معدلات المواليد منخفضة للغاية.

من المتوقع أن تشهد كوريا الجنوبية، التي تتمتع بأدنى معدل خصوبة في العالم، انخفاضا حادا بنسبة 12% تقريبا في عدد سكانها حيث ينخفض ​​إلى 46 مليونا بحلول عام 2050.

يمكن أن يشكل تغيير اتجاهات سكان العالم مثل هذا تحديات للاقتصادات في جميع أنحاء العالم، مثل نقص العمالة، وشيخوخة السكان، وزيادة العبء المالي على الأجيال الشابة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: