مستشار الرئيس الأوكراني الأسبق: الأفعال القذرة تطفو على السطح.. انهيار وشيك لزيلينسكى

أكد أوليغ سوسكين، مستشار الرئيس الأوكراني الأسبق ليونيد كوتشما، أن التعديلات الوزارية التي قام بها فلاديمير زيلينسكي على حكومة كييف خير شاهد على المحنة التي يمر بها رئيس البلاد . وقال سوسكين في قناته على “يوتيوب”: “ما تشهده البلاد من استقالات للموظفين وقضايا في غاية القذارة تتعلق بالمال من فساد، ونهب لأموال الشعب الحكومية، والممتلكات، وفي وزارة الدفاع، وما إلى ذلك دليل على انهيار نظام زيلينسكي”.

من جهته، أعرب عالم السياسة البريطاني جاك باكبي، في وقت سابق، عن استيائه من الاتحاد الأوروبي بسبب عدم استعداد الرئيس الأوكراني لمحاربة فساد شركائه.

هذا وقد شهدت كييف أمس، تغييرات كبيرة في مناصب الموظفين، وغادر كل من نائب وزير الدفاع فياتشيسلاف شابوفالوف، ونائب رئيس مكتب الرئيس كيريل تيموشينكو، ونائب المدعي العام أليكسي سيمونينكو، مناصبهم الرفيعة. وغيرهم من موظفي الدولة الآخرين.

المصدر: نوفوستي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: