طيارون إسرائيليون يعلنون العصيان رفضا لتعديلات حكومة نتنياهو القضائية.

الناصرة (فلسطين) – قدس برس

أعلن عشرات الطيارين ومشغلي طائرات الاستطلاع العسكرية ضمن تشكيلات الاحتياط في جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، عن رفضهم الالتحاق بوحداتهم طالما لم تتراجع الحكومة عن إقرار التغييرات القضائية

وذكرت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية، أن العشرات من طياري الاحتياط ومشغلي الطائرات المسيرة، أعلنوا اليوم رفضهم الالتحاق بدوراتهم، احتجاجا على قوانين “تهميش” القضاء

وأوضحت الصحيفة أن العشرات من الطيارين ومشغلي الطائرات المسيرة يخططون للمشاركة في التظاهرات الرافضة لتلك القوانين

وتجددت، مساء أمس، التظاهرات الحاشدة بعدة مناطق من الدولة العبرية، ضد حكومة الاحتلال بقيادة بنيامين نتنياهو، للأسبوع الـ 11 على التوالي

وتحذر جهات إسرائيلية عدة، من بينها رئيس دولة الاحتلال إسحاق هرتسوغ، والمعارضة، من أنّ ازدياد وتيرة التظاهرات قد تؤدي إلى نشوب حرب أهلية

وتقول المعارضة إن الخطة تمثل “بداية النهاية للديمقراطية”، فيما يردّد نتنياهو أنها تهدف إلى “إعادة التوازن بين السلطات (التنفيذية والتشريعية والقضائية) الذي انتُهك خلال العقدين الأخيرين”

وتتضمّن الخطة تعديلات تحدّ من سلطات المحكمة العليا (أعلى سلطة قضائية) وتمنح الحكومة سيطرة على تعيين القضاة

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: