“اتق الله وارحل”.. البرلمان المصري يشن هجوما حادا على وزير الأوقاف في حضوره

شن أمين سر لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب في مصر النائب عبدالمنعم إمام، خلال الجلسة العامة اليوم الثلاثاء، هجوما حادا على وزير الأوقاف خلال توجيه طلب إحاطة حول أوضاع الوزارة، وقال النائب المصري موجها حديثه للوزير :”معالي الوزير لقد زاد شاكوك وقل شاكروك فاتق الله وارحل”.

وأضاف: “هيئة الأوقاف على مدار السنوات في تقارير الجهاز المركزي بالمحاسبات هي الوحيدة التي تسير بالأساس النقدي وليس الاستحقاق، أي خلل في المصروفات والإيرادات يجعل الميزانية تخرج بأرقام على غير حقيقتها، لديها 45 مليون جنيه في الأصول الثابتة في غير موضعها والوزارة تتحايل على هذا الأمر”.

و تابع: “الوزير يتحدث طوال الوقت عن زيادة الإيرادات، والجميع يعرف إنه يقوم برفع أسعار الأراضي التابعة للأوقاف من ألف لـ 10 آلاف جنيه، في حين أنه يهمل العديد من الأراضي الأخرى، والوزير يتباهي ببناء 10 آلاف مسجد، ولا يقول لنا كم منهم قام ببنائه المواطنون من خلال تبرعاتهم”.

وقال إمام: “شركة المحمودية التي كانت تنافس المقاولون العرب، عندما ضمتها وزارة الأوقاف ظلت 5 سنوات دون مجلس إدارة وكل أصولها أصبحت في أسوأ حالة ومشروع الإسكندرية التي أخذته تعثر ولم تستطع تنفيذه”.

وأضاف: “ما يحدث في الوزارة غير معقول وغير مقبول وأتمنى أن تلغى الوزارة وتظل الهيئة فقط وتضم المساجد للأزهر» وتابع: «الوزير يفرض على الأئمة يجيبوا صكوك أضاحي واللى مايجبش بيروح السلوم، أين الوزارة وأين إدارتها وهيكلها؟”.

وتابع: “شفنا في كل دولة حولنا وفى كأس العالم جمال الأذان وحلاوته وجمال الأصوات وهنا ناس تؤذن بأصوات تنفر الناس، وخطيب «ألدغ» فهل هذه خطب نسمعها وهل هذه خطب نقدمها”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: